الخروب يعالج القولون والعرقسوس يسهل الهضم

الخروب يعالج القولون والعرقسوس يسهل الهضم

فوائد المشروبات الرّمضانية

العرقسوس



أما عن المشروبات المفضّلة في شهر رمضان، فقد أكّد الأطباء أن العرقسوس من المشروبات المفيدة للصائمين، نظرًاً لحلاوته حيث يحتوي على بعض المكوّنات الّتي تعادل حلاوتها 50 مرّة حلاوة السّكر العادي، ويحتوي أيضًاً على مواد لها خاصيّة طاردة للبلغم.

واللون الأصفر نتيجة احتوائه على مواد مضادة للأكسدة تعرف بالفلافونويدات، والتي تمثل نوعًاً من الوقاية من بعض أمراض القلب والأوعية الدمويًة وكذلك بعض أنواع السّرطان، وذلك عن طريق التّخلّص من زيادة الجذور الحرّة في الجسم والنّاتجة عن التلوّث البيئي والتّدخين والإفراط في تناول الدّهون، ويعمل العرقسوس كمضاد للالتهابات.

وينصح الأطباء بعدم الإفراط في تناوله العرقسوس بالنّسبة لمرضى القلب الذّين يعانون من ارتفاع ضغط الدّم، حيث أنه يعمل على زيادة طرح البوتاسيوم في البول والاحتفاظ بالصّوديوم ممّا يمثّل خطورة على المرضى الّذين يعانون من ارتفاع ضغط الدّم.

كما أفادت دراسة حديثة بأن العرقسوس يساعد على شفاء قرحة المعدة، كما أنه يساعد على ترميم الكبد لإحتوائه على معادن مختلفة، ويدر البول، ويفتح الشهية، ويسهل الهضم، كما أنه يعتبرأفضل شراب مرطب للمصابين بمرض السكر لخلوه تماماً من السكر العادي.

وأوضحت الدراسة أن العرقسوس منشط عام للجسم، كما أنه يفيد في شفاء الروماتيزم، ويساعد على تقوية جهاز المناعة في الجسم.

وخلصت الدراسة أن العرقسوس مقوي ومنقي للدم، ولكن الباحثون ينصحون بعدم تناول العرقسوس في حالات ارتفاع ضغط الدم، وذلك لأنه يسبب احتباس السوائل.

الخروب



أكدت دراسة حديثة أجريت في المركز القومي للبحوث بالقاهرة، أن شراب الخروب البارد مرطب في الصّيف ومجدّد للنشاط ومقوّي للمعدة ومدر للبول، بالإضافة إلى قدرته على علاج القولون العصبي .

وأشار الدكتور هشام أمين بقسم الصناعات الغذائية بالمركز، إلى أن شراب الخروب ينشط إفراز المرارة ويهدئ من الحركة الزّائدة للأمعاء ويقلّل من فقد السوائل الّذي يصاحب حالات الإسهال والتي تؤدي لفقد الأملاح والجفاف.

يذكر أن ثمار الخروب تستخدم في أشياء كثيرة مثل، إنتاج الصّموغ، أو القهوة أو إنتاج ما يشبه العسل الأسود، وغير ذلك من المواد السكرية التي يمكن أن تدخل في صناعة الحلويات بجانب استخدامات طبية.